جميع نهائيات كأس العالم عبر التاريخ

السنةالنهائيات
1930الاوروغواي 4 – 2 الارجنتين
1934إيطاليا 2 – 1 تشيكوسلوفاكيا
1938إيطاليا 4 – 2 المجر
1950الاوروغواي 2 – 1 البرازيل
1954المانيا الغربية 3 – 2 المجر
1958البرازيل 5 – 2 السويد
1962البرازيل 3 – 1 تشيكوسلوفاكيا
1966إنجلترا 4 – 2 المانيا الغربية
1970البرازيل 4 – 1 إيطاليا
1974المانيا الغربية 2 – 1 هولندا
1978الارجنتين 3 – 1 هولندا
1982إيطاليا 3 – 1 المانيا الغربية
1986الارجنتين 3 – 2 المانيا الغربية
1990المانيا الغربية 1 – 0 الارجنتين
1994البرازيل 0 (3) – (2) 0 إيطاليا
1998فرنسا 3 – 0 فرنسا
2002البرازيل 2 – 0 المانيا
2006إيطاليا 1 (5) – (3) 1 فرنسا
2010اسبانيا 1 – 0 هولندا
2014المانيا 1 – 0 الارجنتين
2018فرنسا 4 – 2 كرواتيا
2022الأرجنتين 3 (4) -(2) 3 فرنسا

نهائي كاس العالم 1930

أقيمت أول نسخة من بطولة كأس العالم في الاورغواي سنة 1930 بمشاركة 13 منتخبا من ثلاثة اتحادات هي:

  • 6 منتخبات من أمريكا الجنوبية
  • 4 منتخبات من أوروبا
  • منتخبان من أمريكا الشمالية

قسمت المنتخبات على أربع مجموعات هي:

  • المجموعة 1: الارجنتين، تشيلي، فرنسا، المكسيك
  • المجموعة 2: يوغوسلافيا، البرازيل، بوليفيا
  • المجموعة 3: الاوروغواي، رومانيا، البيرو
  • المجموعة 4: الولايات المتحدة، الباراغواي، بلجيكا

مباريات أدوار خروج المغلوب لتلك النسخة انتهت على الشكل التالي:

نصف النهائي

  • الارجنتين 6 – 1 الولايات المتحدة
  • الاورغواي 6 – 1 يوغوسلافيا

النهائي

  • الاوروغواي 4 – 2 الارجنتين

المباراة النهائية أقيمت على ملعب سينتينيال في 30 يوليو 1930 على الساعة الثانية بعد الظهر بالتوقيت المحلي بحضور حوالي 65 الف مشجع.

نهائي كأس العالم 1950

قد يكون نهائي نسخة 1950 التي أقيمت في البرازيل بين الدولة المستضيفة ومنتخب الأوروغواي أشهر نهائي في تاريخ بطولة كأس العالم على الاطلاق.

انتهت تلك المباراة بفوز منتخب أوروغواي بنتيجة هدفين لهدف، ومع ان الفارق مجرد هدف واحد، الا انها تعتبر أسوأ مباراة في تاريخ المنتخب البرازيلي، على الأقل قبل نصف نهائي 2014.

أقيمت المباراة على ملعب الماراكانا بحضور 200 الف مشجع برازيلي يأمل في فوز منتخب بلاده بأول بطولة له في كأس العالم.

بسبب الثقة العالية في قدرة المنتخب البرازيلي، احتفلت الجماهير والصحف المحلي بفوز منتخبها أيام قبل لعب المباراة، ولهذا السبب كانت الصدمة قوية للغاية على العديد من الجماهير البرازيلية.

تم الإبلاغ عن حالتي انتحار داخل الملعب مباشرة بعد نهاية المباراة، كما تم الإبلاغ عن عدة حالات انتحار في جميع انحاء البرازيل في الأيام التي تلت الخسارة المفاجئة.